Articles from

  • 02.05.14
    -
    الراب المغربي هو صوت الشعب
    >>
    الفنانة سلطانة هي الأنثى الوحيدة في المغرب التي تغني على طريقة الراب. ومع أن كلمات أغانيها استفزازية إلا أنها توظف فن الراب للتعامل مع حقوق النساء المنقوصة ومعايير الرجال المزدوجة. وما أن تعتلي سلطانة وزميلها الموسيقي أنس بسبوسي خشبة المسرح حتى يظهروا للعالم صورة مختلفة: صورة يقف فيها الرجل والمرأة على قدم المساواة.
  • 10.03.14
    -
    نساء التلفزيون يلجأن إلى الشاشة على "قناة نسا التلفزيونية"
    >>
    يتربع تاريخ المرأة والمساواة والحياة الجنسية على قائمة القضايا التي ستتناولها "قناة نسا التلفزيونية" عند إطلاقها في منطقة البحر المتوسط وأوروبا يوم 8 مارس. وتهدف هذه القناة التلفزيونية الجديدة الخاصة بالنساء، ببرامجها التي تظهر الصورة الواقعية للمرأة، إلى كسر الصور النمطية ومواجهة التصورات المسبقة المتعلقة بدور النوع الاجتماعي.
  • 06.03.14
    -
    هل النساء الدنمركيات هن الأكثر تعرضا لسوء المعاملة في أوروبا؟
    >>
    يمكن لتزايد الوعي بحقوق المرأة وتناقص التسامح تجاه العنف أن يفسر النتائج المفاجئة لتقرير أوروبي جديد حول العنف ضد المرأة. يبين التقرير الذي أعدته وكالة الاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان الأساسية، أن النساء في الدنمرك هن أكثر النساء تأثرًا بالعنف في أوروبا. فهل يدحض التقرير أسطورة أن هناك مساواة تامة في الدنمرك؟
  • 21.02.14
    -
    محطة إذاعية " نسائية الطابع" تحقق نجاحا كبيرا في أوساط النساء والرجال
    >>
    إذاعة “نساء إف إم” هي المحطة الفلسطينية التجارية الوحيدة التي تنتج برامج إذاعية موجهة للنساء وتستعين بهن في إنتاجها. وقد أخذت مؤشرات متابعيها – من النساء والرجال- بالتصاعد. وتسعى “نساء إف إم” من خلال ما تطرحه في برامجها وفي تحدٍ منها للأنماط الإعلامية الدارجة ببث الإلهام والتشجيع لكل مستمعيها.
  • 17.01.14
    -
    مدونة الأسرة المغربية - المرحلة الثانية قيد الإعداد
    >>
    أوجد مؤتمر "مدونة الأسرة +10: خبرات وآفاق" حوارًا جديدًا ما بين النظام الإداري والقانوني وأشد المنتقدين. بعد عشر سنوات من صدور المدونة، قام دعاة المعارضة
  • 17.01.14
    -
    شغف تجاه كرة القدم والمساواة
    >>
    كرة القدم لغة عالمية. وبسبب هذا، اختارت "أبعاد"، وهي منظمة لبنانية غير حكومية تهدف إلى تحقيق المساواة في الحقوق، أن تستخدم لغة كرة القدم لتسهيل النقاش حول المساواة. بالنسبة للرجال والفتيان، تُظهر كرة القدم بوضوح فوائد العمل كفريق واحد؛ وينطبق الشيء نفسه عندما يلعب الرجال والنساء معًا، سواء كانوا يلعبون 'في المنزل' أو 'خارجه'.
  • 11.12.13
    -
    الحلم أصبح واقعًا: الزواج المدني في لبنان
    >>
    لقد أصبح الإسمان خلود سكّرية وزوجها نضال درويش الإسمَين الأكثر تداولاً في لبنان. فهما الثنائي اللبناني الأول الذي عقد زواجًا مدنيًّا على الأراضي اللبنانية.
  • 03.12.13
    -
    نساء المغرب الفقيرات يحصلن على الاستقلال من خلال أعمال الريادة الاجتماعية
    >>
    كسب العيش هو الطريقة الوحيدة للتغلب على الفقر حسبما تقول المغربية منال الأتير، صاحبة مشروع الريادة الاجتماعية ومؤسِّسة مبادرة التصميم "أناروز". في هذا المشروع، نحسن توظيف المهارات اليدوية العالية غير المستغلة التي تتمتعن بها النساء الفقيرات. ومن خلال أعمال الريادة الاجتماعية والتعاون مع المصممين، أصبحت الأشغال اليدوية التي تنتجها تلك المجموعة من النساء قابلة للبيع في سوق عالمي، وهو ما يوفر للمرأة وسيلة للتغلب على الفقر ويساعدها على التمتع بمستوى أعلى من المساواة الاجتماعية.
  • 02.12.13
    -
    الاعتداءات الجنسية تجبر النساء على الفرار من سوريا
    >>
    يوثق تقرير جديد الإساءة واسعة النطاق التي تتعرض لها النساء في سوريا، مع تسليط الضوء على كيف أصبحت النساء وأجسادهن سلاحًا في الصراع المسلح المحتدم حاليًا في البلاد. تترك وصمة العار الاجتماعية المرتبطة بالاعتداء الجنسي في هذه المنطقة النساء معزولات ومنبوذات من قبل مجتمعاتهن المحلية - وغالبًا ما لا يكون أمام النساء أي خيار سوى الفرار.
  • 21.11.13
    -
    زوجة ولي عهد الدنمارك الأميرة ماري تزور ضحايا العنف من النساء في المغرب
    >>
    قامت زوجة ولي عهد الدنمارك سمو الأميرة ماري، بوصفها رئيسية "مؤسسة ماري" بجولة في المغرب استمرت من 2 إلى 4 أيلول (سبتمبر) زارت خلالها شركاءها المغاربة من "المركز الدنمركي لبحوث المرأة والنوع الاجتماعي" (كفينفو) - والذين يعملون مباشرة وبشكل استراتيجي على محاربة ومنع العنف ضد النساء وتحسين حقوق المرأة في المجتمع. أعد مركز "حوار المرأة" هذا التقرير عن زيارة زوجة ولي العهد.
  • 18.11.13
    -
    عقد من الزمن على قانون الأسرة الذي حول المجتمع المغربي
    >>
    تقول الناشطة النسائية والمحامية المغربية زهور الحر "يمكن اعتبار التعديل الذي جرى على مُدوّنة الأسرة المغربية على أنه أكثر الإصلاحات شمولية لدى المجتمع المغربي منذ الاستقلال. وقد ترتب على هذا التعديل تبعات سياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية، كما عمل على تحويل العلاقة الأساسية بين الرجل والمرأة". وتم الاحتفال بقانون مُدوّنة الأسرة المغربي –وهو القانون الذي أحدث تحولا كبيراً في المجتمع المغربي- بالذكرى العاشرة على إصداره بتاريخ 14 كانون ثاني (يناير) 2014. وقد تحدث موقع حوار النساء (WoMenDialogue) مع زهور الحر التي ساعدت على مدار عشر سنوات وأكثر في صياغة القانون والتي عملت منذ ذلك الوقت على تفعيله بالممارسة من خلال عملها كقاضية ومحامية.
  • 05.11.13
    -
    المغرب: مجال اختبار جديد للمناصرة الإسلامية النسائية لقضية المرأة
    >>
    لقد تطورت في المغرب حركة مسلمة لمناصرة المرأة التي أثبتت فعاليتها في الارتقاء بحقوق المرأة في البلد. وعلى امتداد سنوات عديدة، تعاضدت جهود المناصرين للمرأة من العلمانيين والمتدينين- ويتفق الفريقان على أن الإسلام هو الركن الأساس للمجتمع المغربي وأن الدين ليس متناقضاً مع المساواة بين الأجناس. بيد أن النقاد يعتقدون بأنه ينبغي على المناصرين لقضايا المرأة أن يوسعوا هجومهم على النظام البطركي في سبيل شمول أكثر من مجرد الناحية الدينية.
  • 01.11.13
    -
    استخدام العقيدة الإسلامية لمعالجة القضايا التي تواجه المرأة المسلمة
    >>
    في مصر، تخشى أستاذة الجامعة أميمة أبو بكر من أن تصبح جميع أشكال التفكير الإسلامي غير مشروعة، بعد استيلاء الجيش على السلطة في يوليو 2013. وكانت البروفيسور قد نشرت كتابا جديدا يلقي نظرة معاصرة على الحركة النسائية الإسلامية.
  • 28.10.13
    -
    هل من الممكن أن تكون مسلما و لم م م م (مثليين مثليات متحولين مزدوجين)؟
    >>
    هل يمكن لرجل أو امرأة أن يوفق بين هويته المثلي وعقيدته الإسلامية- أو مع العقيدة والروحانية بشكل عام؟ ما هي الفرص المتاحة للأفراد المثليين الذين يصرحون علنا عن توجههم، فيما يتعلق بالثقافة الدينية، التي تشكل بدورها جزءا من هويتهم؟ تلك هي الأسئلة المركزية التي طرحت في مؤتمر العقيدة الدينية والجنس الذي عقد في “Borups Højskole”، وسط كوبنهاجن. بيّن المؤتمر، إضافة إلى إبراز الاحتمالات المستقبلية الجديدة، أن كون المرء مثليا في أوروبا يختلف تماما عن أن يكون مثليا في الشرق الأوسط.
  • 11.10.13
    -
    تركيز على المنظمات النسائية في أوقات الثورة
    >>
    ينبغي على المجتمع الدولي أن يصغي أكثر إلى المنظمات العالمية في المناطق التي تحدث فيها الثورات طالما أن هذه المنظمات تمثل القوى الأكثر ديمقراطية وتقدمية. هذا هو اعتقاد فالنتاين موغادام، في كتابها "عصرنة المرأة: النوع الاجتماعي والتغير الاجتماعي في الشرق الأوسط" Modernizing Women: Gender and Social Change in the Middle East حيث درست دور النساء في الثورات السياسية منذ القرن السابع عشر حتى الوقت الراهن- من الثورة الفرنسية حتى ما سمي بثورات الربيع العربي.
  • 08.10.13
    -
    الزيارة الملكية تلفت الانتباه إلى العنف ضد المرأة في الأردن
    >>
    في آب (أغسطس) الجاري، تلقت الشراكة الدنماركية الأردنية التي تعمل على منع وإنهاء العنف ضد المرأة زيارة من وفد دنماركي رفيع المستوى.
  • 04.10.13
    -
    "يجب أن تجعل صوتك مسموعاً"
    >>
    من خلال مكتبته ومقهاه الغير إعتيادي Books@café، في مدينة عمّان، يسعى مدين الجزيرة لتوفير صوت للمثليين والمتحولين جنسياً والثنائين الجنس (LGBTQ) داخل المجتمع المسلم. ويتطلب عمله أن يبحر في منطقة ضبابية ما بين الأردن الحديث والتقليدي. أجرى موقع حوار النساء (Women Dialogue) مقابلة معه في كوبنهاجن على هامش مؤتمر الإيمان والجنسانية الذي عقد مؤخراً هناك.
  • 23.09.13
    -
    تبديد التصوير الخاطئ للمرأة العربية في المنظور الاستشراقي
    >>
    بينما يستند تصوير الاستشراق للمرأة الشرقية على حلم الرجل الغربي برؤيتها كامرأة مثيرة ومتوفرة جنسيا، تأتي الفنانة لالة السيد لتسلح المرأة في أعمالها بقوة الإرادة والحيوية والسلطة
  • 08.06.13
    -
    المرأة في طليعة التطور الديمقراطي في اليمن
    >>
    النوع الاجتماعي، والقات، والسلاح قضايا على رأس أجندة مؤتمر الحوار الوطني اليمني الذي يستمر ستة أشهر ويعد للانتخابات المقبلة التي ستجرى في 2014. أمل الباشا، الناطقة باسم الأمانة الفنية للمؤتمر المذكور تتحدث على محادثات الحوار والمصالحة الجارية.
  • 22.05.13
    -
    المرأة المسلمة - إظهار النساء المسلمات بصورة جديدة
    >>
    منذ الحادي عشر من سبتمبر 2001، والمسلمون في الغرب يتعرضون لمزيد من التهميش والتمييز. فمن خلال المعرض الافتراضي (عبر الانترنت) بعنوان "مسلمة" والذي ترأسها "سامينا علي" وهي المنسق العام للمعرض، تم إبراز النساء المسلمات على رأس قائمة الأجندة الفنية.

Pages